الرئيسية / تقارير سنة ٢٠١٤ / حصاد يونيو ويوليو 2014: “الإعلام” تلاحق رئيس تحرير “الأيام” وتعذيب المصور “عبدالرسول” ومنشدو المسيرات وليمة للقضاء الفاسد

حصاد يونيو ويوليو 2014: “الإعلام” تلاحق رئيس تحرير “الأيام” وتعذيب المصور “عبدالرسول” ومنشدو المسيرات وليمة للقضاء الفاسد

حصاد يونيو ويوليو 2014: “الإعلام” تلاحق رئيس تحرير “الأيام” وتعذيب المصور “عبدالرسول” ومنشدو المسيرات وليمة للقضاء الفاسد

2

لندن –  31 ديسمبر 2014: سجلت رابطة الصحافة البحرينية العديد من الانتهاكات خلال شهري يونيو/ حزيران ويوليو/ تموز بحق الصحافيين والمصورين. وأظهرت سجلاتها، إضافة إلى الشكاوى التي تلقتها، تعذيب أحد المصوّرين بسبب مزاولته نشاطه الإعلامي وبالتحديد حول صورة التقطها تصور متظاهرا سلميا يهدي شرطيا وردة، وهي تعود إلى تظاهرات فبراير/ شباط 2011.

كما شهد هذان الشهران أيضاً رفع دعويين ضد رئيس تحرير صحيفة محلية من قبل جهة حكومية، واستدعاء وتوقيف منشدين على خلفية مشاركتهم في مسيرات للمعارضة، وكذلك مواصلة المحاكم النظر في قضايا نشطاء إنترنت تتصل تهمهم بدرجة أولى بمجال الحريات العامة وحقوق الرأي والتعبير.

إن رابطة الصحافة البحرينية تستنكر استمرار السلطات في الاعتداء على حقوق أساسية، كالحق في إبداء الرأي والكتابة بمنأى عن أي إكراهات، وترى أن مواصلة السلطات القضائية التي يعين أعضاؤها بمراسيم ملكية في ملاحقة الصحافيين يمثل استهتاراً من قبل الحكومة البحرينية بالتزاماتها الدولية، وبينها العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية والذي قامت بالمصادقة عليه في عام 2006 وصار قانونا وطنيا داخليا.

التحقيق مع رئيس تحرير “الأيام”

حققت النيابة العامة (4 يونيو/ حزيران 2014) مع رئيس تحرير صحيفة “الأيام” عيسى الشايجي بشأن شكوى “سب وقذف” قدمتها ضده وزيرة هيئة شئون الإعلام المتحدثة باسم الحكومة سميرة رجب. وقررت النيابة العامة إخلاء سبيله بضمان محل إقامته. واستمر التحقيق الذي أجراه المحامي العام أحمد الحمادي قرابة الساعتين بحضور المحامي حسين تقي. وصرح الشايجي بأن التحقيق جاء إثر “الشكوى المقدمة ضده من وزيرة الإعلام نظراً لما تم نشره على صفحات الجريدة حول حريق استوديو هيئة شؤون الإعلام”.

بلاغ ثان ضد “الأيام”

مثل رئيس تحرير صحيفة “الأيام” عيسى الشايجي (9 يونيو/حزيران 2014) أمام النيابة العامة للاستماع إلى أقواله في البلاغ المقدم من، فراس نصير، مستشار وزيرة الإعلام المتحدث الرسمي باسم الحكومة سميرة رجب. وهذا هو البلاغ الثاني ضد الشايجي من مسئول في هيئة الإعلام بعد بلاغ آخر قدمته الوزيرة رجب بسبب ما تم نشره على صفحات الجريدة حول حريق استوديو هيئة شؤون الإعلام. وتسلم الشايجي خطابا (8 يونيو/ حزيران 2014) للحضور الى النيابة العامة خلال سماع أقوال الشايجي بشأن البلاغ (1).

إخلاء سبيل المنشد “الدرازي”

أخلت السلطات الأمنية (9 يونيو/ حزيران 2014) سبيل المنشد محمد جابر الدرازي بعد توقيفه أكثر من 23 يوماً على خلفية مشاركته في مسيرة سلمية خرجت يوم الجمعة 16 مايو/ أيار 2014 في منطقة المالكية جنوب غرب العاصمة المنامة. (2)

تأجيل استئناف متهمي “تمرد البحرين”

نظرت محكمة الاستئناف العليا برئاسة القاضي عيسى الكعبي وأمانة سر نواف خلفان في 22 يونيو/ حزيران 2014 قضية ماعرف بـ “تمرد البحرين” المتهم فيها المصور حسين حبيل والناشط الإلكتروني جاسم النعيمي والفنان المسرحي صادق الشعباني، وأجلتها إلى 20 أغسطس/ آب  للاطلاع والرد. وقد مثل كل من المحامي محمد المرزوق، والمحامي علي العصفور، اللذان طلبا أجلاً للاطلاع على أسباب الحكم والمرافعة، فيما حضرت المحامية زينب زويد التي دفعت ببطلان جميع الإجراءات.

وكانت المحكمة الكبرى الجنائية قضت في (28 أبريل/ نيسان 2014) بسجن المتهمين لمدة 5 سنوات والذين وُجهت لهم اتهامات تتمثل في الدعوة إلى مسيرات، والترويج لتغيير النظام السياسي، وذلك على خلفية الدعوات لما عُرف بـ “تمرد البحرين”. وأسندت النيابة العامة للمتهمين أنهم في غضون عام 2013، “روّجوا لتغيير النظام السياسي بوسائل غير مشروعة عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، للخروج في مسيرات للغرض السابق ذكره”، كما أنهم “دعوا إلى مسيرات وتجمعات غير مخطر عنها” (3).

استدعاء المنشد عبدالجبار الدرازي

استدعت السلطات الأمنية عضو شورى جمعية “الوفاق” عبدالجبار الدرازي (24 يونيو/ حزيران 2014) للمثول في مركز شرطة البديع. وصرح بأن سبب الاستدعاء هو “مشاركته في مسيرة للمعارضة يوم الجمعة (20 يونيو/ حزيران 2014) والتي انطلقت من دوار جنوسان إلى دوار سار” (4).

وكانت السلطات الأمنية قد أخلت سبيل الدرازي في أبريل/ نيسان 2014، وذلك بعد أن تم استدعاؤه مع المنشد محمد جابر والشاعر محمد اليوسف في 16 فبراير/ شباط 2014، من قبل مركز شرطة البديع. وقد تم إيقافهم لعرضهم على النيابة العامة في اليوم التالي وذلك على خلفية مشاركتهم في تظاهرة الجمعيات المعارضة التي نظمتها في 15 فبراير/ شباط بمناسبة الذكرى الثالثة لاحتجاجات العام 2011.

تأجيل استئناف المصور “حميدان”

أجلت محكمة الاستئناف العليا (25 يونيو/ حزيران 2014) برئاسة القاضي عيسى الكعبي وأمانة سر نواف خلفان، الحكم في استئناف المصوّر أحمد حميدان لغاية 25 أغسطس/ آب 2014. ودفع حميدان خلال الاستئناف الثانية ببراءته خلال حديث في الجلسة. وكانت المحكمة الكبرى الثالثة قضت في (26 مارس/ آذار 2014) بسجن المصور حميدان  10 سنوات في قضية ما يعرف بـ “الاعتداء على مركز سترة” التي تشمل 32 شخصاً.

اعتقال المنشد “الشهركاني”

اعتقلت السلطات الأمنية المنشد حسين الشهركاني أثناء عملية دهمٍ على شقته السكنية في منطقة كرزكان فجر يوم 30 يونيو/ حزيران 2014. وكان المنشد الشهركاني، قد تعرض للإعتقال فى 2012، لمشاركته فى المسيرات الاحتجاجية التي شهدتها البلاد، إضافة إلى أنه خضع للتحقيق أكثر من مرة من قبل السلطات بسبب مشاركته فى مسيرات.

تأجيل استئناف الناشط الإلكتروني “معراج”

أجلت محكمة الاستئناف العليا (10 يوليو/ تموز 2014) الحكم في استئناف الناشط الإلكتروني علي معراج المحكوم بالسجن سنتين بتهمة “إهانة الملك” و”إساءة استخدام الأجهزة الإلكترونية” لعدم إحضاره إلى المحكمة وكذلك إحضار ملف القضية.

وهذه هي المرة الرابعة التي تؤجل يها محكمة الاستئناف؛ حيث كان من المفترض عقدها بتاريخ 5 مايو/ أيار وقد أجلت إلى 13 مايو/ أيار ثم إلى 14 يونيو/ حزيران ثم إلى 10 يوليو/ تموز. وحدد المحكمة موعد الجلسة القادمة في 3 سبتمبر/أيلول. واعتقل معراج من منزله في النويدرات بتاريخ (6 يناير/ كانون الثاني 2014) وتمت مصادرة أجهزته الإلكترونية.

تجديد حبس المصور “الموسوي”

جددت السلطات الأمنية (14 يوليو/ تموز 2014) حبس المصور السيد أحمد الموسوي 15 يوماً على ذمة التحقيق. وكان السيد أحمد الموسوي (25 عاماً) اعتقل مع شقيقه من منزله 10 فبراير/ شباط 2014 بعد اقتحام المنزل ومصادرة الأجهزة الخاصة به، واقتيد إلى جهة مجهولة ولم يعلم ذويه عن مصيره إلا بعد أيام. ويأتي هذا التجديد بعد تجديدين سابقين ولمدة 45 يوماً في كل مرة (5).

اعتقال المصور عمار عبدالرسول

اعتقلت السلطات الأمنية (24 يوليو/ تموز 2014) المصوّر الإعلامي المحترف الحائز على عشرات الجوائز العالمية عمار عبدالرسول (30 عاماً) من منزله خلال حملة مداهمات طالت ما يقارب عشرة منازل في قريته العكر.  وقال مركز البحرين لحقوق الإنسان إن “مجموعات مدنية ملثمة مكونة من ثمانية أشخاص برفقة قوة عسكرية داهمت منزل والد عمار فجر الخميس بغية اعتقاله، ولم تكن هذه القوات تمتلك إذناً قانونياً يجيز تفتيش المنزل ولم تبرز أمراً بالقبض على عبدالرسول”.

وأضاف المركز في بيان بأن “عمار لا يسكن مع والده في نفس المنزل فطلبت القوات من الأخير أن يدلهم على شقته التي تم اقتحامها من قبل ذات القوات”(6). فيما أفادت عائلته بأنه “تم العبث بمحتويات شقته ومصادرة كاميرتين احترافيتين خاصتين بعمار إضافة إلى هاتفه النقال واقتادوه لمبنى “التحقيقات الجنائية”. وسبق أن اعتقل عبدالرسول في فبراير/ شباط 2013 ونقل على إثر الاعتقال لمركز شرطة الوسطى قبل أن يتم الإفراج عنه في اليوم ذاته.

تعرض المصور “عمار” إلى التعذيب

قالت عائلة المصور المعتقل عمار عبدالرسول إنها تلقت اتصالا منه (26 يوليو/ تموز 2014) حيث أطلعها على تعرضه للتعذيب من خلال الضرب المبرح والوقوف دون جلوس لمدة ثلاثة أيام وحرمانه من أداء الصلاة. كما أفاد بأنه “تم تجريده من ملابسه وتعرض للتحرش الجنسي والتهديد بالصعق الكهربائي، كما تم تهديده بجلب زوجته وابنته الرضيعة إلى مبنى التحقيقات”. وعلاوة على كل ذلك “تم توجيه الإهانات اللفظية لعبدالرسول بما يشمل عائلته ومذهبه”.

وذكر بأن التحقيق معه “دار حول نشاطه الإعلامي وبالتحديد حول صورة التقطها تصور متظاهرا سلميا يهدي شرطيا وردة، وهي تعود إلى تظاهرات فبراير/ شباط 2011”. وقد انتشرت هذه الصورة بشكل واسع النطاق منذ نشرها في 2011 وفازت بعدة جوائز دولية آخرها كان قبل أسابيع من اعتقال عبدالرسول.

وقال إنه “تحت هذه الضغوط التي تعرض لها قد أجبر على التوقيع علي تهمة لم يتم التحقيق معه بشأنها وهي تهمة “تصوير فيديو للمواجهات التي تحصل بين المتظاهرين والشرطة”، و”المشاركة في أعمال الشغب”. وقد عرض عبدالرسول على النيابة العامة في 30 يوليو/ تموز حيث أمرت بتوقيفه 45 يوماً بتهمة “التجمهر” (7)

التجديد 45 يوماً للمصور “الموسوي”

جددت السلطات الأمنية مجدداً (27 يوليو/ تموز 2014) حبس المصور السيد أحمد الموسوي 45 يوماً على ذمة التحقيق. وجاء التجديد الجديد بعد تجديدات سابقة ولمدة 45 يوماً في كل مرة و15 يوماً في مرة واحدة. يذكر أنه لم يصدر بحق الموسوي أمر قبض، وإنما أُخذ لمصادفة تواجده في المنزل أثناء مداهمته في 10 فبراير/ شباط 2014 (8).

منع الصحافي “رضي” من دخول الإمارات

منعت سلطات مطار دبي الدولي (30 يوليو/ تموز 2014) الصحافي أحمد رضي من دخول أراضيها لوجود اسمه ضمن “قائمة الممنوعين”. وصرح بأن “السلطات الإماراتية منعته من دخول دبي، بحجة أنه يمثل خطر على أمن الإمارات العربية المتحدة”.

وقال إنه “أتم الإجراءات لدخول دبي، إلا أنه تفاجأ بطلب موظف المطار منه الحضور لغرفة الأمن، وهناك تم إخباره عن قرار منعه من دخول الإمارات لوجود اسمه على القوائم السوداء”. وأوضح بأن “السلطات أبلغته بعد إلحاح أن منعه من دخول البلاد كان بأوامر أمنية من جهات عليا لنشاطه الإعلامي”.

المصور “حميدان” ينال جائزة في واشنطن

حاز المصور المعتقل أحمد حميدان جائزة حرية الإعلام للعام 2014، من نادي الصحافة الوطني في واشنطن. وأعلن نادي الصحافة (29 يوليو/ تموز 2014) عن منح جائزته للمصور حميدان رغم وجوده في السجن، حيث يقضي حكماً بالسجن 10 أعوام. وقد وصف رئيس النادي مايرون بلكايند، وخلال الإعلان عن أسماء الفائزين، حميدان بأنه “مصوّر صحافي وليس مجرماً”، وطالب السلطات البحرينية بـ”إطلاق سراحه وسراح بقية زملائه من الصحفيين المعتقلين لجريمة قيامهم بعملهم”.

إن رابطة الصحافة البحرينية تطالب الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والأمم المتحدة وكافة المنظمات والهيئات الدولية المعنية بالدفاع عن حرية الرأي والتعبير وحرية الصحافة والإعلام للتدخل العاجل وممارسة الضغط على الحكومة البحرين من أجل:

  • الإفراج الفوري دون قيد أو شرط عن جميع المصورين والإعلاميين المحتجزين بسبب مزاولتهم عملهم في تغطية الاحتجاجات أو ممارسة حقهم في حرية التعبير.
  • إيقاف المحاكمات القضائية بتهمة “إهانة الملك” لنشطاء الإنترنت والإعلاميين وتهمة “التجمهر” للمصورين.
  • فتح الحريات الإعلامية والصحافية وإغلاق مكتب الرقابة على الإنترنت في وزارة الاتصالات.
  • إنهاء احتكار السلطة للإعلام التلفزيوني وفتح وسائل الإعلام للرأي الآخر المعارض.
  • دعوة مقرر الأمم المتحدة الخاص بتعزيز وحماية الحق في حرية الرأي والتعبير إلى جدولة زيارة عاجلة إلى البحرين.

 

هوامش:

*1*http://www.alayam.com/First/alayam/337847-%20%D9%84%D9%84%D9%85%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A%D9%80%D9%80%D8%A9..%20%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D9%80%D9%80%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AD%D9%80%D9%80%D8%B1%D9%8A%D8%B1%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%8A%D8%A7%D8%A8%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85.html

*2*http://manamavoice.com/news-news_read-21132-0.html

*3*http://www.alwasatnews.com/4307/news/read/897910/1.html

*4*http://www.alwasatnews.com/4308/news/read/898182/1.html

*5*http://manamavoice.com/news-news_read-21851-0.html

*6*http://manamavoice.com/index.php?plugin=news&act=news_read&id=22206

*7*http://www.bahrainrights.org/ar/node/7023

*8*http://manamavoice.com/news-news_read-22218-0.html

عن info@bahrainpa.org

إلى الأعلى